مرحلة الروضة

الخطوات الأولى نحو النجاح

في مدرسة الطموح ثناية اللغة، يوفر البرنامج الأكاديمي لمرحلة الروضة لدينا اللبنات الأساسية اللازمة لدعم كل من التطور الفكري والعاطفي والاجتماعي والبدني للمتعلمين في المراحل المبكرة. حيث يشارك طلاب مدرستنا في تجارب تعليمية غنية ومتنوعة في بيئة يسودها الجو الآمن والإيجابية. فمن خلال اللعب التعليمي، يمارسون التحقيق والتخطيط والإبداع والتعلم مع أقرانهم ومنهم ويتعلمون سويًا من معلمهم.

ماذا نعلم

يتطلب التعلم بهذه الطريقة ممارسة التفاعل الاجتماعي، كما يعمل اللعب التعليمي على تمكين المتعلمين في المراحل المبكرة من ممارسة وصقل المعرفة والمهارات التي يتعلمونها أثناء الدروس والأنشطة التي يوجهها لهم المعلم. نظرًا لأن الطلاب يتعلمون مع بعضهم البعض ومن بعضهم البعض كذلك، فإن اللعب أيضًا بدوره يعلم مهارات القيادة وحل المشكلات جنبًا إلى جنب مع استراتيجيات التعاون والتعاضد.

 

تعد مراكز التعلم لدينا جزءًا لا يتجزأ من البرنامج الأكاديمي لمرحلة الروضة، وذلك لأنها توفر فرص اللعب التي نعتمد عليها. كما أنه تم تصميم مراكزنا خصيصًا لتكون صالحة لدعم الدروس التي يتم تدريسها فيها، حيث يحتوي كل مركز منهم مجموعة من الأنشطة والتطلعات اللازمة لتلبية احتياجات التعلم لجميع الطلاب. وعادةً تكون هذه المراكز مصممة لاستيعاب مجموعات صغيرة من الطلاب، ولكن يمكن تصميمها كذلك لتناسب التعلم الفردي أيضًا. في حين أن بعض المراكز ستتضمن اللعب التخيلي إلا أن البعض الآخر سيدعم الممارسة التعليمية، ومن ثم فإن جميع المراكز ستمكن الطلاب من تطوير مهاراتهم اللغوية الشفوية.

منجهنا في اللعب والاستكشاف وجمع المعلومات



تعليم القراءة والكتابة


الاستكشاف


اللعب

نهجنا نحو التعلم المبكر


تطوير اللغة والقراءة والكتابة

التعلم من خلال المشاريع

مركز الفنون

اللعب بالرمل والماء

مركز الاكتشاف القائم على الموضوعات
الموسيقى والحركة
مراكز التكنولوجيا

برنامج تعليم مرحلة تمهيدي روضة في مدرسة الطموح ثنائية اللغة


تشير الدراسات إلى أن اكتساب مهارتي القراءة والكتابة في وقت مبكر أمر ضروري حيث أنه يلهم ويعزز الثقة في النفس ويغرس في الأطفال حب التعلم. يتضمن برنامج مرحلة الحضانة في مدرسة الطموح ثناية اللغة على جزء شفوي قوي ليساهم في تمكين طلابنا من التحدث باللغتين الإنجليزية والعربية. إن غناء الأغاني والاستماع إلى القصص والقصائد ووجود التناغم في الأناشيد والقوافي ليست سوى بعض الأنشطة المخصصة لدعم اكتساب اللغة الشفوية. كما يستخدم الطلاب الرسم والصياغة لإثبات مدى معرفتهم وفهمهم. إن التعرف على المدرسة، والتعرف على العالم المحيط، وتكوين صداقات جديدة، والشعور بالانتماء والاستعداد لصف أولى روضة ليست سوى عدد قليل من الفوائد التي سيحصل عليها طفلك في مدرسة الطموح ثناية اللغة.

البرنامج الأكاديمي للمراحل من أولى روضة حتى ثانية روضة


في مدرسة الطموح ثناية اللغة، نتبع المنهج الأساسي الأمريكي العام وذلك لأنه برنامج تنموي مدته عامين يتمكن من خلاله الطلاب من ترسيخ المهارات الأساسية المطلوبة للنجاح الأكاديمي. تركز المرحلتين أولى روضة وثانية روضة على اللعب التعليمي وذلك من أجل السماح للطلاب بإظهار معرفتهم وفهمهم. يركز برنامج أولى روضة على تعلم الأصوات والرموز الأساسية المطلوبة للتواصل الشفهي وكذلك قراءة وكتابة الكلمات البسيطة. وفي أغلب الأحيان، فإن الطلاب يعبرون عن أنفسهم من خلال الرسم وغالبًا ما تمثل الحروف ما يجول في تفكيرهم. عندما ينتقل الطلاب عبر أولى روضة إلى ثانية روضة، فهم سرعان ما يبدؤون في كتابة الكلمات ووضع تلك الكلمات في جمل ومن ثم جمع تلك الجمل معًا لتكوين قصص. بحلول نهاية مرحلة ثانية روضة، يكون طلابنا قد اكتسبوا مهارات القراءة والكتابة والتحدث وكذلك الرياضيات اللازمة لانتقاله كناجح إلى الصف الأول الابتدائي.

إن أهدافنا تشمل ما يلي


توفير برنامج إثراء اللغة الإنجليزية المخصص لدعم التحدث والقراءة والكتابة

إشراك الطلاب في أنشطة المجموعة الكاملة والمجموعة الصغيرة التي تدعم الاحتياجات الفردية

توفير المهارات الأساسية اللازمة للتعلم مدى الحياة

إنشاء أنشطة جذابة وممتعة تلهم الخيال والإبداع والفضول

دعم الطلاب في تطوير وتنمية احترام الذات والثقة بالنفس

تخرج الطلاب من هذه المرحلة بما لديهم من مهارات القراءة والكتابة والتحدث والرياضيات الأولية اللازمة لاستمرارية النجاح.

في مدرسة الطموح ثناية اللغة، نقوم بدمج اللياقة البدنية والأنشطة الفنية اليومية للمساعدة في تطوير التنسيق الحركي الدقيق والجسيم. إن كل من الجري والقفز والرمي والقص واللصق والكتابة ليست سوى عدد قليل من الطرق التي من خلالها نساعد طلابنا على البقاء بصحة جيدة ونشاط بينما تساعد أنشطة الغناء والقافية على معالجة الأصوات وتطوير مهارات الذاكرة

 

طرق التدريس لدينا


أحد المكونات الأساسية لبرنامج مرحلة الروضة في مدرسة الطموح ثناية اللغة هو تطوير مهارات القراءة والكتابة لأن مهارات التواصل هي أمر بالغ الأهمية من أجل تحقيق النجاح. بينما يتلقى طلابنا في المراحل من الروضة إلى الصف الأول الإبتدائي ما لا يقل عن 90 دقيقة يوميًا من تعليم اللغة الإنجليزية المكرس لتطوير مهارات القراءة والكتابة والاستماع والتحدث، فإنهم يمارسون هذه المهارات ويصقلونها على مدار اليوم في جميع المواد الأخرى. يجري تطوير وحدات التدريس باستخدام معايير فنون اللغة الإنجليزية الأساسية العامة حيث يتم تقديمها باستخدام نهج تعليم مبادئ القراءة والكتابة المتوازن.

 

تلقي تعليمات مباشرة باستخدام القراءة النموذجية والمشتركة والموجهة وممارسة القراءة المستقلة يوميًا

تطوير المهارات والاستراتيجيات لفهم كل من المواضيع الخيالية وغير الخيالية في جميع مجالات الدراسة

الانخراط في أنشطة الكتابة اليومية وتلقي التعليقات المستمرة من أجل دعم فهمهم وتطوير مهاراتهم

تلقي تعليمات مباشرة عن طريق استخدام الكتابة النموذجية والكتابة المشتركة وكذلك ممارسة استراتيجيات الكتابة أثناء الكتابة المستقلة

توصيل أفكارهم وآرائهم عن طريق استخدام النماذج والصيغ المناسبة للمهمة المطلوبة

التعبير عن أفكارهم وآرائهم باستخدام اللغة الإنجليزية القياسية

المشاركة الفعالة في المناقشات الصفية بطريقة تبادل الأدوار

الانخراط في حديث مسؤول باستخدام استراتيجيات الاستماع والتحدث الفعالة

تطوير أساسيات العد والجمع والطرح

حل مسائل رياضية بسيطة

إنشاء وقراءة كشوف الأصوات والرسوم التوضيحية

التعرف على الأشكال الأساسية ثنائية الأبعاد وثلاثية الأبعاد وكذلك رسمها وتسميتها